منتدى رمال كمنار الذهبية
أهلا بك أخي ..واختي المنتدى وأهله يتشرفوا بوجودك بينهم..
فأهلا بك يا من تجمل منتدانا بقدومك
وانتشرت رائحة العود في أرجائه ..
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

المواضيع الأخيرة
» تهاني وتبريكات للافراح كمنار للعام 2017 شهري أغسطس وسبتمبر
الإثنين سبتمبر 18, 2017 1:46 pm من طرف ابن كمنار البار

» تهاني وتبريكات
السبت مايو 27, 2017 5:48 pm من طرف ابن كمنار البار

» التشكيل الوزاري الجديد في السودان 2017
الجمعة مايو 12, 2017 8:49 pm من طرف ابن كمنار البار

» تعزية للاسرة الكاملابية
الأحد مايو 07, 2017 2:10 pm من طرف ابن كمنار البار

» محافظ بنك السودان
الأحد مايو 07, 2017 1:27 pm من طرف ابن كمنار البار

» مشروع المصحف الالكتروني بجامعة الملك سعود
الأربعاء مارس 23, 2016 3:00 pm من طرف ابن كمنار البار

» تهنئة للعرسان
السبت أكتوبر 24, 2015 4:03 pm من طرف ابن كمنار البار

» تهاني وتبريكات
السبت مايو 09, 2015 7:40 pm من طرف ابن كمنار البار

» طفلة تتحدث عن الرسول صلى الله عليه وسلم وتبكي الحاضرين
الإثنين ديسمبر 15, 2014 3:26 pm من طرف ابن كمنار البار

سبتمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
     12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




من اين يحرم اهل السودان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

من اين يحرم اهل السودان

مُساهمة من طرف ابن كمنار البار في الخميس نوفمبر 27, 2014 3:44 pm

منقول من موقع الرئاسة العامة للبحوث العلمية والافتاء المملكة العربية السعودية
فتاوى نور على الدرب
126 - بيان ميقات أهل السودان
س: سؤال لأحد الإخوة من السودان يقول سماحة الشيخ: كثيرًا ما واجهتنا هذه المسألة؛ وهي بخصوص مواقيت الإحرام المكانية، وقد خصص الرسول صلى الله عليه وسلم المواقيت المكانية

(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 181)
لكل جهة من الأرض، ونحن في السودان غير محدد لنا ميقات مكاني ضمن تلك المواقيت، فمن أين نحرم سواء أتينا بحرًا أو جوًّا؟ علمًا بأنه عند دراستنا بالمدرسة علمونا بأننا – أهل السودان – نحرم من جدة، هل هذا صحيح؟ وإن كان خطأ فمن أين نحرم مأجورين  ؟
ج: لقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه وَقَّتَ لأهل النواحي كلها المواقيت الخمسة المعروفة في الصحيحين؛ من حديث ابن عباس رضي الله عنهما قال:  وقت النبي صلى الله عليه وسلم لأهل المدينة ذا الحليفة – وهي معروفة تسمى الآن أبيار عليٍّ –ولأهل الشام الجحفة – وتسمى الآن رابغ –ولأهل نجد قرن المنازل – ويسمى وادي قرن، ويسميه بعض العامة السيل –ولأهل اليمن يلملم  معروفة أيضًا. وفي رواية عائشة وجماعة  ولأهل العراق ذات عرق  هذه خمسة مواقيت تقال في هَدْيِ النبي صلى الله عليه وسلم في حديث ابن عباس :  هن
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 182)
لهن ولمن أتى عليهن من غير أهلهن ممن أراد الحج أو العمرة، ومن كان دون ذلك فمن حيث أنشأ، حتى أهل مكة من مكة  وذو الحليفة للمدينة، ومن أتى على طريق المدينة والجحفة، والآن يحرم الناس من رابغ قبلها بقليل؛ ميقات لأهل الشام ومصر والمغرب والسودان، كلهم من هذا الميقات، فميقات أهل السودان الجحفة إذا حاذوها عن طريق البحر، أو من طريق الجو أحرموا إلا أن يأتوا من طريق المدينة فيحرمون من أبيار عليٍّ من ذي الحليفة، أو يأتوا من طريق نجد فيحرمون من ميقات أهل نجد وادي قرن: السيل، أو إن أتوا من طريق اليمن كذلك في يلملم، أو من طريق العراق ذات عرق، أما جدة فليست ميقاتًا إلا لأهلها الساكنين فيها، وأما النواحي الأخرى فليست ميقاتًا لهم، لكن زعم بعض إخواننا في السودان أن بعض الطرق من السودان إذا سلكوها من البحر لا تحاذي الجحفة، وإنما تحاذي رأسًا قبل الجحفة، فإن صح هذا أن هناك طريقا بحريًّا من بورسودان أو غيرها من موانئ السودان، إذا صح بأن هناك طريقًا لا يمر بالجحفة، بل يحاذي جدة أولاً فإذا أحرم من جدة إن صح هذا، وإلا فالمعروف أن طريق
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 183)
أبناء السودان يمر أولاً على الجحفة؛ وهي رابغ الآن من طريق الجو كذلك، فعلى أبناء السودان أن يحرموا من الجحفة إذا حاذوها من جهة البحر، وهكذا إذا حاذوها من جهة البر إلا إذا جاؤوا من طريق المدينة فمن ميقات المدينة، وهكذا غيره، وهكذا أهل مصر والشام يحرمون من الجحفة، وهكذا المغرب، أما العراق فمن ذات عرق إذا جاؤوا من طريق العراق، أما إذا ذهب إلى المدينة فإنه من المدينة، واليمن من ميقات اليمن، أما من كان دون ذلك من كان في بحرة مثلاً يحرم من مكانه.
س: يقول السائل: متى تكون جدة ميقاتًا  ؟
ج: جدة ميقات لأهلها، وميقات لمن وصل إليها ليس عنده نية لعمرة أو حج، ثم طرأ عليه العمرة أو الحج في جدة يحرم منها، وصل إلى جدة من أمريكا، من أوربا، من أفريقيا، من أي مكان ما عنده نية للعمرة أو الحج، جاء إلى جدة للتجارة أو لأسباب أخرى، ثم بعدما وصل أنشأ العمرة، أحب أن يعتمر أو أحب أن يحج في وقت الحج يحرم من جدة ولا شيء عليه. وإذا كان إنسان لا يوازن الميقات، إلا إذا وصل جدة جاء من بلد في حذائِه البحر، أو الجو ليست طائرته ولا سفينته تحاذي
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 184)
ميقاتًا إلا جدة ما يمر على ميقات، حتى يمر جدة هذا يحرم من جدة، إذا وُجِدَ، يقال: أن بعض الخارجين من السودان أنه إذا جاء من جهة الغرب رأسًا أنه لا يكون له ميقات إلا جدة، أنه لا يحاذي شيئًا إلا جدة .
يقول بعض علماء السودان : إذا وُجِدَ إنسان خرج من ميناء في السودان، أو غيرها لا يحاذي ميقاتًا إلا جدة يكون إحرامه من جدة .
س: من أين يحرم أهل السودان وهم في البحر؟ هل يحرمون من جدة أم من رابغ  ؟
ج: ميقاتهم رابغ، إلا إذا مروا على ميقات قبل رابغ، وإلا فالذي نعرف عن السودان مثل مصر وغيرها، ميقاتهم رابغ، لكن يقول بعض علماء السودان : إن هناك طريقًا قد يأتون جدة قبل رابغ، فإذا وُجِدَ طريق بهذه المثابة أحرموا من جدة، أما إذا كانوا يوازنون رابغًا أو يلملم لزمهم الإحرام وهم في البحر، إذا وازنوا هذا أو هذا.
س: يقول السائل: أديت العمرة وأنا من السودان، ولكنني أحرمت من رابغ، هل هذا صحيح  ؟
(الجزء رقم : 17، الصفحة رقم: 185)
ج: الواجب عليك الإحرام من ميقات السودان، إن كنت جئت من طريق المدينة فمن ميقات المدينة، أو جئت من طريق البحر تحرم من أول ميقات يمر عليك؛ وهو المحاذي، وهو: الجحفة، رابغ، أو يلملم، هذا هو الواجب عليك، أول ميقات تحاذيه تحرم منه.
avatar
ابن كمنار البار
Admin

عدد المساهمات : 82
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/06/2012

http://kamnar.forumarabia.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى